الرئيسية / طعام التشيك

طعام التشيك

طعام التشيك التقليدي هو كابوس للنباتيين، قائمة لحم مليئة بالكولسترول تصاحبها فطائر عالية في السعرات الحرارية ويفضل تقديمه مع كميات من المشروبات. اسأل أهل براغ عن الطبق التقليدي وسيقول لك الجميع تقريبا فورا أنه “لحم الخنزير، الملفوف والفطائر” (vepřo-knedlo-zelo). ولكن إذا وضعت جانبا مفاهيم الأكل الصحي لعدة أيام، ستجد أن الطعام التقليدي في التشيك لذيذ. تستطيع الدولة أن تتباهى بعض المنتجات عالية الجودة، من اللحم البري إلى الأسماك إلى اللحوم المدخنة إلى المشروم البري، ويقوم أفضل طهاة براغ بإعادة تشكيل الطعام التشيكي بلمسة أكثر خفة وإبداعا. هناك الكثير من المطاعم لتختار منها، الآسيوي والفرنسي والإيطالي إلى المطاعم الأقل انتشارا مثل الأفغانية وبالتأكيد لا ننسى المطاعم التي تقدم الطعام التشيكي الكلاسيكي.

إذا قلنا الحقيقة، فإن الطعام التشيكي يمكن أن يكون في مثل روعة أو أروع من الأطباق المشابهة في الدول المجاورة: النمسا وألمانيا. لدى التشيكيين الكثير من الوصفات المشابهة للطعام البولندي والمجري والألماني.

طعام التشيك

معظم الطعام التشيكي غير مناسب للنباتيين لأن أغلب الأطعمة تحتوي على سجق الخنزير ولحم الخنزير المقدد. لحم الخنزير منتشر في كل مكان، أحيانا حتى في الأطعمة المكتوب عليها أنها لا تحتوي على أي لحوم. ومع ذلك، فإن أكثر الأكلات تفضيلا عادة والخالية من اللحوم هي smažený sýr (الجبن المقلي)، والذي يتم تقديمه على الخبز في شكل schnitzels. عادة ما يتم تقديمع مع البطاطس المحمرة وبعض المايونيز.

الوجبات المحلية التي يحبها الكثير تتضمن řízek (Schnitzel)، في بعض الأحيان يتم عملها من الدجاج أو لحم الخنزير. كلاهما مقليان وموضوعين على الخبز وعادة ما تقدم مع قطعة من الليمون وتتبعها البطاطس ولحم الخنزير المقدد، والفظائر والجولاش. لحم الخنزير دائما ما يتم تقديمه والـ koleno(المفصل) غاية في السهولة بجلده المقرمش وقطع اللحم الرقيقة والمليئة بالعصير والتي تنفصل بسهولة من العظم. المفصل المدخن يكون طعمه أفضل من هذا ويتم تقديمه عادة مع القليل من الخيار المخلل مع السلاطة. عادة ما يتم إعادة المفصل في مشروبات ثقيلة، لإضافة الطعم السكري إلى جلده.

Pilsner Urquell

PAT