الطعام في براغ

الطعام في براغسيختلف المناخ بالتأكيد في المطاعم المختلفة، كما سيختلف مستوى الخدمة. معظم النادلين يستطيعون التحدث القليل من الأنجليزية، على الرغم أنه أغلبية النادلين الأكثر شبابا يستطيعون التعامل أكثر مع اللغة الإنجليزية. مع ذلك، لن يضيرك أن تتعلم بعض الكلمات العامية المحلية، هذا قد يكون مفيدا للغاية عند طلب شيء وسيتم تقديره من طاقم العمل كله.

بجانب المطاعم ذات الأنماط المعتادة، هناك بعض الأنواع المختلفة التي يجب وضع أمثلة لها، مثل:

فينارني – تلك هي مطاعم النبيذ وعادة ما يكون لديهم مجموعة جيدة من الطعام ولكن ما يتميزوا به هو النبيذ الرائع الذي يقدمونه. التصميم الداخلي عادة ما يكون مريح وحميمي والديكور عادة كلاسيكي مع بعض من عناصر براغ التاريخية.

بيفنيس أو هوسبودي – هؤلاء عادة متخصيصين في كونهم حانات ويقوموا بتقديم أنواع محدودة من الطعام، وعادة ما تدور حول أطباق من اللحوم. ولكن ما ينقصهم في الطعام يقوموا بتعويضه في البيرة ذات الجودة العالية، مع الجو غير الرسمي كما هو موجود في أي حانة أخرى في العالم.

كافارني – تلك هي مقاهي وهي المكان الأنسب للتوقف إذا كنت تريد أكل شيء صغير، مثل معجنات أو وجبة خفيفة. يقوم البعض بتقديم الوجبات الساخنة أيضا. هناك أيضا أماكن عدة لشراء طعام سريع مثل عدد كبير من محلات الوجبات السريعة في المدينة.

 

التدخين هو شيء شائع للغاية عبر جمهورية التشيك ولهذا قد يكون من الصعب الهرب من أدخنتها في أي مطعم تزوره بالرغم أنك تستطيع ذلك عبر تناول الطعام في أحد المطاعم العديدة التي يوجد بها قسم خارجي في يوم جميل. في الأيام المزدحمة، من المعتاد أن يتم إجلاس الزبائن على نفس الطاولة مع آخرين – لا تقلق، هذا شيء معتاد. ولكن قانون عدم التدخين جاء ليجعل المطاعم تعرض أقسام للتدخين وعدم التدخين.

أحد الأشياء التي يجب الانتباه لها هي الرسوم المخفية التي يتم وضعها من قبل العديد من المطاعم، والتي تأتي عادة بشكل رسوم تصل 50 إلى 100 كرونا لكل فرد. الأماكن الأخرى ستقوم بمحاسبتك على استخدام التوابل، بينما يقوموا في أماكن أخرى بوضع المقبلات على طاولتك بدون ذكر أنها ليست مجانية في حال ما اخترت أن تتناولها. في الحانات، يمكن عادة رؤية السقاة يجولون بصينية بمشروبات قصيرة – تلك المشروبات ليست مجانية ولكن تكلفتها عادة رخيصة.

 

الإفطار

تقدم معظم الفنادق الأفطار خلال الساعات 6 صباحا إلى 10.30 صباحا، والذي يسمح حتى للذين يستيقظون متأخرا بتناول الطعام قبل الخروج. الإفطار يعتمد على الفندق، قد يكون الإفطار ببساطة مجموعة من الخبز المحمص والمربى أو شيء أكبر من هذا. الفنادق الأكثر غلوا تقوم عادة بتقديم إفطار أكثر تفصيلا مع مجموعة من الأطعمة الباردة والساخنة، ولكنهم عادة ما يقوموا بتغريمك أكثر لهذا. عادة ما يكون من الأرخص الخروج وتناول الطعام في مقهى.

 

الغداء والعشاء

معظم التشيكين يميلون إلى تناول وجبة المساء في حوالى السابعة مساءا في أيام الأسبوع العادية، حيث أنهم يريدوا الذهاب إلى النوم مبكرا للاستيقاظ بنشاط في الصباح التالي والاستعداد للعمل. مع ذلك فإن معظم المطاعم في المدينة لا تظل مفتوحة بعد هذا الوقت، وعادة ما يكون وقت الإغلاق عند حوالي 10.30 مساءا. عادة ما يكون الوقت متأخرا عن هذا في العطلات الأسبوعية حيث يخرج مواطني براغ لتناول الطعام في الخارج لعدم حاجتهم للاستيقاظ مبكرا في اليوم الذي يليه.

لدى معظم المطاعم قوائم مطبوعة بالقرب من المدخل، لتستطيع النظر إلى ما لديهم ليعرضوه ولتقرر إذا ما كان أي شيء يعجبك. معظم المطاعم في المدينة تميل إلى وضع القائمة بالإنجليزية والألمانية حتى يستطيعوا الاستفادة من التبادل السياحي المزدهر. الأشياء الرئيسية التي يمكن إيجادها على القائمة ستكون studena jidla (أطباق باردة)، polevky (حساء)، teple predkrmy (مقبلات)، ryby (أسماك)، drubez (دواجن)، hotova jidla (وجبات رئيسية) و moucniky (حلويات). بالإ   ضافة إلى ذلك، هناك عدد متزايد من المطاعم يقوموا بعرض قوائم معدة لوقت الغداء.

للمقبلات، هناك شريحة من لحم الخنزير البراغي والذي يعتبر التخصص المحلي. هناك عدد من الطرق المختلفة التي يقدم بها هذا اللحم؛ يمكن أن يكون محشي بالجبن والفجل الحار، في شطائر صغيرة أو مقدم كشرائح مع الفجل الحار والخيار. كيفما يتم تقديمه، سيكون نوع جيد من المقبلات لأي وجبة.

عديد من الناس في براغ يحبون تناول الحساء إما للغداء أو العشاء. تلك عادة تأتي في شكل حساء سميك، يحتوي على اللحم، الخضروات والبطاطس، بالرغم من أنك تستطيع أن تجد شوربات المرق أيضا. أحد أشهر الشوربات هي حساء البطاطس مع المشروم، والذي يزيد من طعمه الجزر والبصل واللحم المقدد، والملفوف والبقدونس والبهارات. بينما يحب العديد من الناس أن يتناولوا الحساء كمقبلات في مدن أخرى، فإن الحساء يعتبر وجبة رئيسية في براغ.

اللحم هو المكون الرئيسي في تقريبا كل أكلات التشيك، ومعظم الأطباق تحتوي على كمية كبيرة منها. الروست بيف الخاص ببراغ – قطعة لحم محشية بلحم الخنزير والبيض والبصل والبهارات – تعتبر أحد الأشياء المفضلة، بجانب لحم الخنزير المسلوق مع صوص البرقوق والخوخ والجلاش. إذا كان الموسم الصحيح، فيمكنك أن تجد أيضا الكثير من لحم الغزال، والبط والأوز والخنزير البري على القوائم عبر المدينة.

الطعام في براغ

معظم الزوار سيلاحظون أن عديد من الأطباق يتم تقديمها مع الفطائر المحشية وتلك متلازمات تقليدية لأطباق تشيكية مختلفة عديدة. هناك نوع خفيف ومصنوع من الخبز، وهناك ثقيل ومصنوع من البطاطس: أيا كان ما ستختاره، سيكون مذاقه رائعا! ومع ذلك فإن الشيء نفسه لا يسري على الخضروات، والتي أبدا لم تكن جزء شهير من طعام التشيك. عادة ما تكون مسلوقة ولهذا عادة ما يتم طهيها بطريقة زائدة ولا تكون فاتحة للشهية. أكثر أطباق الخضروات شيوعا هي sauerkraut وهي عبارة عن ملفوف مطهو في الدهن والسكر والنبيذ.

عندما يأتي الأمر للحلوى، فإن التشكيين يعلمون ما يفعلوه. بعض الأطباق المفضلة مثل حلوى التفاح، وهو تفاح محمص مع فطائر محشية برقوق ويمكنك أن تجد هذا النوع في كل مطاعم المدينة وكلهم يقدموه مع كمية كبيرة من الكريمة. أحد أشهر أنواع الحلوى هي palacinka وهو عبارة عن بوظة وفواكه موضوعين معا داخل فطيرة.

 

الطبخ النباتي

اعتاد النباتيون على عدم تناول الطعام في المدينة، ولكن هذا تغير عندما بدأت براغ في أن تصبح مدينة متعددة الثقافات. هناك عدد من المطاعم النباتية في المدينة ومعظم المطاعم العادية لديها أيضا مجموعة من المختارات النباتية على قائمة الطعام.

 

الوجبات الخفيفة

عربات الطعام يمكن أن تجدها تقريبا في زاوية كل شارع في منتصف المدينة ويقوموا بتوفير خيار مثالي لوجبة سريعة عندما يكون الوقت لديك ضيقا. يقوموا بتقديم أنواع مختلفة من الطعام، ولكن أحد أفضلها هي فطيرة البطاطس، والتي يمكن أن تسبب فوضى أثناء أكلها! السجق المشوي،Wienerschnitzel   والشطائر المفتوحة من أعلى يعتبروا خيارات شائعة جدا للأشخاص الذين على عجل. إذا كنت تريد شيئا أقرب قليلا للمنزل ستجد عدد من محال الوجبات السريعة متواجدة حول ميدان وينسلاس، تقدم أنواع البرجر التي تجدها في كل مدينة في العالم. يمكنك أيضا شراء الآيس كريم من عدد كبير من البائعين.

 

المشروبات

كما يمكن أن تتوقع، هناك عدد كبير من الأماكن المختلفة في المدينة حيث يمكنك الذهاب لمشروب سريع، مع كثير منهم من من يقدمون الطعام أيضا. نظرا لجمال المدينة في مجملها، ستستطيع أن تجد أماكن للشرب تطل على أي من المناظر الطبيعية التي تريدها، وهكذا تستطيع أن تأخد فترة راحة من الازدحام والضجيج.

البيرة التشيكية معروفة في العالم ومركزة في مدينة Plzen والتي كانت مصدر جعة pilsner. المحليين سيقولوا لك أنه لا توجد دولة أخرى في العالم تقوم بعمل الخمر بنفس الجودة، نظرا لاستخدام مياه من أعلى جودة خلال عملية الانتاج. من أشهر أنواع الجعة Pilsener Urquell، و Budvarو Staropramenبالرغم من أن الكثير من البارات تقوم بصنع البيرة الخاصة بهم. تكلفة البيرة التشيكية عالية لذلك اشرب بحرص.

 

النبيذ الذي يأتي من هذه المنطقة غير معروف كالبيرة المصنوعة في جمهورية التشيك، لذلك سيعتبر تجربة جديدة عند زيارتك. معظم النبيذ المنتج في جمهورية التشيك يأتي من موتروفيا والتي مناخها دافئ ولهذا قادرة على إنتاج العنب الحلو بنكهة مميزة. العديد من المحليين يشربون شيء يدعى Karlovy Vary، والمصنوع من الأعشاب. يشربون أيضا Stara Myslivecka وهو نوع أقوى. العديد من التشيكيين يشربون الخمر بعد العشاء.

 

الطهي التشيكي

في عقل كل مواطن تشيكي تقريبا، الطعام التقليدي هو وبلا شك لحم الخنزير، والملفوف والفطائر المحشية! الفطائر المحشية مصنوعة من أنواع من الخبز بمعنى أنها خفيفة ولذيذة، بينما الملفوف أقرب ما يكون إلى الملفوف المخلل وهو ذا طعم حامض يتماشى مع لحم الخنزير المالح. هذا طبق ثقيل ويحتوي على الكثير من الدهون-  وهو طبق غير مناسب للصحة. عادة ما يكون المرافق لهذا الطبق كوب من البيرة التشيكية الأصلية.

وجبة أخرى شهيرة هي smazeny syr وهي عبارة عن جبن مقلي في فتات الخبز. هذا الطبق في الواقع كان الطبق النباتي الوحيد الذي يمكن أن تجده في المطاعم، لكن الوضع تغير الآن والفضل يعود للسائحين الذين يزورون المدينة.

الصلصات تشكل جزء كبير من الطعام الذي يتناوله الناس في التشيك، والأشهر من هذه الصلصات هو الجولاش. هذه صلصة تقدم عادة مع فطائر محشية ولكن يمكن إيجادها مع أطعمة أخرى أيضا. صلصات شهيرة أخرى تتضمن صلصات الطماطم، المرق مع الخيار المحبب أو الكريمة والخضروات.

هناك عدد من الوجبات المفضلة الأخرى التي يتناولها أهل جمهورية التشيك وتجد معظمها في الحانات التي تقع عند المناظر الطبيعية. تلك الأطعمة تتضمن السجق المخلل، السمك المملع والسلامي المقدم مع الخل. إذا بدا هذا غريب بعض الشيء لك، هناك الكثير من المطاعم في براغ تقدم أطعمة عالمية مثل الإيطالي والميكسيكي.

الطهي التشيكي

شاهد أيضاً

المطبخ التشيكي

احذروا أيها النباتيون! براغ لن تكون أفضل مدينة بالنسبة لك. ومع ذلك، بالنسبة لأولئك الذين يحبون اللحم، ستكون المكان المثالي. في الواقع، يتكون المطبخ التشيكي التقليدي من أطباق اللحوم يستند بما في ذلك الوجبة المفضلة التي تتكون من لحم الخنزير، والملفوف و الفطائر. هناك الكثير من المواد الغذائية في براغ ستكون مشابهة جدا لما يمكن أن يجده الشخص في ألمانيا والنمسا. معظم الأغذية تشمل لحم البقر المقلي أو المشوي أو لحم الخنزير والسمك. مرات عديدة يتم تقديم اللحم مع الفطائر ، والبطاطا والأرز والصلصة. ولكن قد لا يتمتع الجميع بهذه الأطباق، لأنها جميعا مشبعة جدا.