الرئيسية / الأمان / فحص مكاتب صرف العملة في براغ

فحص مكاتب صرف العملة في براغ

تأخذ بعض المكاتب 16 كرونا فقط لليورو بينما سعر الصرف المعتاد 25 كرونا لليورو

ركزت جانا تشيليروفا محررت تلفزيون نوفس على ممارسات مكاتب صرف العملات في براغ في أبريل 2019، وخاصة تلك التي تقع في أبرز الأماكن السياحية في العاصمة. وزارت العديد من هذه المكاتب في الأيام الأخيرة وحولت أمولًا في المطار والقطار وكذلك محطات الحافلات.

مكاتب صرف العملة في المترو

قررت جانا هذه المرة تجربة مكاتب صرف العملة في المترو. ولكن أول موظف صرف تقابله لم يكترث حتى بتعريفها بسعر الصرف أو المبلغ الإجمالي لعملية الصرف.

استلمت 33 يورو و40 سنت بسعر 30 كرونا لكل يورو. وبالمقارنة بسعر البنك (حوالي 25 كرونا تشيكية)، تعتبر صفقة رابحة، ولكنها ليست سيئة بالكامل. بالرغم من هذا، فالتغيير مرة أخرى للكرونة التشيكية سيجعلها تندهش. تخضع الأوراق النقدية والعملات المعدنية لفحص دقيق من الموظفين. لقد حصلت على 16 كرونا رائعة مقابل اليورو الواحد.

وهذا أقل ما حصلت عليه مقابل اليورو. لديه 534 كرونا مقابل حوالي 33 يورو، وهذا يعني أن المتبقى لديها حوالي ألف.

مكتب صرف العملة في مترو فلورنس يعتبر بذلك رقم واحد في الإهلاك لمبلغ ألف كرونا. بينما كان لديها 598 كرونا متبقية بعد التغيير إلى اليورو وتغييرها لليورو مرة أخرى في المطار، كان لديها 30 كرونا في محطة القطار الرئيسية؛ لقد خسرت 466 كرونا في غمضة عين في فلورنس.

لقد استغلت مدة الثلاث ساعات والتي تستطيع خلالها الانسحاب من هذه المعاملة، وحتى في هذه الحالة أيضًا. ومع ذلك، لقد بدأ موظف الصرف في التخمين أنها لم يعجبها سعر الصرف وبدأ في مساومتها لعقد صفقة: قدمًا عرضًا للمراسلة “سأعطيك سعر أفضل. كم السعر؟ كم السعر الذي ترغبين فيه؟”

ولكن، عندما رغبت في سعر صرف يبلغ أربعة وعشرون كرونا لليورو، قال لها موظف الصرف أنا ستحتاج لتحويل 100 يورو على الأقل للحصول على هذا. وفي النهاية، أعاد لها المال، بدون توقيع وبدون تأكيد.

حدثت محاولة أخرى في مكتب الصرافة في محطة مترو المتحف. يوجد سعر صرف عادل مقابل اليورو. أعطوها الموظفون كرونتان مقابل اليورو عندما إعادة تحويل المبلغ مرة أخرى. وتأتي المفاجأة عندما تحدث المطالبة. كانت المراسلة تجهز أوراقها ثم تلقت عرضًا بالمبلغ. أكثر من 24 كرونا لليورو. إذا كنت ترغب في تغيير المال لأي عملة، لا يكون كافيًا أن تذهب فقط إلى مكتب الصرافة. تحتاج لمزيد من التجارب.

مكاتب صرف العملة في مطار براغ

توجد شبكة نقاط صرافة واحدة في مطار براغ فاتسلاف هافيل. ولكن، تعرض فقط ثماينة عشر كرونا لليورو أو حتى أقل من ذلك. أنهم السياح هم من يحتاجون لصرف العملات فورًا بعد الهبوط في المطار وفوق كل ذلك، هم من يقعون فريسة للاستغلال. جرب طاقم تيلفزيون نوفا الأمر بنفسه.

حاولت جانا شيليروفا مراسلة تليفزيون نوفا تغيير ألف كرونا إلى اليورو في مطار براغ. وكانت تتسائل عن المبلغ الذي سوف تحصل عليه. ولذلك توجهت إلى شباك الرصيف 1. قالت لها سيدة تعمل في مكتب الصرافة “وقعي هنا، وهذه هي أموالك”، وأعطتها المال.

حصلت المراسلة على 33 يورو و20 سنتًا لمبلغ الألف. سيُعاد تغيير هذا المبلغ مرة أخرى إلى الكرونا. استلمت 18 كرونا مقابل اليورو الواحد. وهذا معناه أن جانا حصلت على 600 كرونا في يدها بدلاً من ألف.

بالرغم من أن مكتب الصرافة يعرض خدماته بدون رسوم مطلقًا، وسعر الصرف 18 كرونا مقابل اليورو. وهذا يعني أن المبلغ أقل بعدد 8 كرونا عما لو قام السياح بتغيير أموالهم في مكان آخر. وفي هذه الحالة، سيوفرون 386 كرونا.

استلمت المراسلة إيصال في مكتب الصرافة ولكن لا يستطيع أحد فهم ما فيه. وبحسب القواعد الجديدة، يحق للناس الآن الانسحاب من عقد الصرف خلال ثلاث ساعات والحصول على أموالهم مرة أخرى. يحمي هذا الإجراء العملاء من الممارسات غير العادلة ويشمل مبالغ تصل إلى ألف يورو.

وأخيرًا، أعادت السيدة التي تعمل في مكتب الصرافة المبلغ المالي. ولكنها اضطرت لطلب مساعدة صديقها في العمل، والذي قال أن العمل يتطلب الكثير من العمل الورقي.

وتدعي شركة الصرافة أن أسعارهم لا تختلف عن تلك الموجودة في الوجهات السياحية الأخرى في العالم. ويقال أن المطار نفسه غير قادر على تنظيم الأسعار. يقول رومان باكفون، المتحدث باسم مطار فاتسلاف هافيل”هذا الخيار متاح فقط في البنك الوطني التشيكي (CNB). فلقد حصلت الشركة على إجراء امتيازي شديد الصرامة”

وتشرح ماركيتا فيشيروفا، المتحدث الرسمي للبنك الوطني التشيكي، “بعد التغير الأخير الذي طرأ على القانون، أصبح سعر الصرف بحكم الواقع الأداة الوحيدة التي تستطيع بها مكاتب صرف العملة التنافس.”

ويقال أن الخطأ موجود لدى طرف العملاء. يجب على العميل معرفة سعر الصرف الحالي. فالعديد من السياح القادمون إلى جمهورية التشيك، الذي لا يتحدثون الإنجليزية أو يذهبون مباشرة إلى مدن أخرى، ليس لديهم أي فرصة لتحويل الأموال في المطار.

ظلت وزارة المالية تحاول محاربة ممارسات صرف العملات منذ مدة طويلة وقد شددت شروطها منذ شهر أبريل. يمكن للعملاء الانسحاب من العقد خلال ثلاث ساعات أو خلال ثلاثة أيام إذا قاموا بصرف المال عبر ماكينة صرافة.

PAT

شاهد أيضاً

مكاتب البريد

يقدم مكتب البريد التشيكي خدمات البريد الرسمية. يتمتع بالصدارة في السوق التشيكي للرسائل التي لا يتعدي وزنها 50 جرام. في حالة ارسالكم رسائل اكثر من 50 جرام يمكنكم الاختيار بين العديد من خدمات البريد الخاصة التشيكية او الدولية الاخري.